pixel-review-top

مراجعة جهاز محاكي الألعاب البحريني Pixel

معرض IGN هذا العام كان محفل لإبداعات الشباب البحريني، من الكتب المنشورة، ألعاب البطاقات أو حتى ألعاب الفيديو المطورة محلياً. من ضمن هذه الإبداعات جهاز Pixel المطور محلياً من قِبل الشاب البحريني أحمد . من النظرة الأولى يمكن القول بأن جهاز الألعاب Pixel يجذب إنتباه محبي الألعاب الكلاسيكية ، ويعتبر حل مريح لمشكلة جمع الأجهزة لتشغيل كافة الألعاب التي يقوم Pixel بتشغيلها. قمت بطلب الجهاز لأقوم بتجربته بشكل متواصل لمعرفة قدراته وكتابة هذه المراجعة لكم.

جهاز Pixel هو جهاز ألعاب يعمل بنظام المحاكاة لتشغيل ألعاب 11 جهاز كلاسيكي مختلف مثبت على الجهاز عند الشراء. يستخدم الجهاز شريحة Raspberry Pi والتي تعتبر جهاز كمبيوتر مصغر بحجم كف اليد. كما يقوم الجهاز بإستخدام محاكيات ألعاب مفتوحة المصدر، مع واجهة مستخدم سهلة الإستخدام وبدون تعقيد. كمستهلك للجهاز، كل ماعليك فعله هو توصيله والبدء في اللعب.

المواصفات التقنية:

من الناحية التقنية يمتلك الجهاز معالج رباعي النواة ARM A-53 بـ64-bit بسرعة 1.2GHz، مع ذاكرة عشوائية 1GB LPDDR2، مع 4 مداخل USB، مخرج HDMI، مخرج Audio، مدخل للطاقة Mini USB، مدخل SD Cards، ومدخل Ethernet لإمكانية التوصيل بالإنترنت سلكياً، كما يمكن توصيله بالإنترنت عن طريق الـWi-Fi.

محتويات العلبة:

تحتوي العلبة على الجهاز والذي يبلغ حجمه 9 سم (طول) X  و 6 سم (عرض) X  و 2.5 سم (إرتفاع)، عدد 2 جهاز تحكم USB بشكل جهاز تحكم Super Nintendo، سلك HDMI، سلك Mini USB للطاقة، مقبس الكهرباء، SD Card تحتوي برنامج الجهاز و الألعاب (إبتداءً من 500 لعبة).

pixel-box-content

توصيل الجهاز وتشغيله:

توصيل الجهاز سهل للغاية، ولتوصيله ستحتاج فقط جهاز تلفاز يدعم الـHDMI ويحتوي على مداخل USB، حيث ستتمكن من تشغيل الجهاز عن طريق توصيل سلك الطاقة USB من التلفاز وحتى الجهاز، وتوصيل سلك الـHDMI بين الجهازين وستكون مستعداً لتجربة الجهاز. أو يمكنك توصيله بمخرج الكهرباء عن طريق المقبس المرفق. بسبب حجم الجهاز الصغير، ستتمكن من توصيله ووضعه في أي مكان دون الحاجة إلى القلق على المساحة. ستحتاج إلى Keyboard بمخرج USB لتوصيله بالجهاز لتتمكن من توصيل Pixel بالإنترنت عن طريق Wi-Fi، حيث لا يوجد Virtual Keyboard في شاشة التوصيل بالـWi-Fi.

بداية تشغيل الجهاز سترى الواجهة الرئيسية والتي ستحتوي على أسماء أجهزة الألعاب مرتبة أبجدياً، بالإضافة إلى قائمة Pixel للوصول إلى إعدادات الجهاز، وقائمة مشغل الوسائط لتشغيل الأفلام والمسلسلات (سنتحدث عن ذلك لاحقاً). ستتمكن من إستخدام يدة التحكم المرفقة مع الجهاز لأغلب الأجهزة التي يتم محاكاتها، ولكن إن أردت توصيل جهاز تحكم PlayStation 3 فأن ذلك ممكن، كل ما عليك فعله هو توصيل الـDualShock 3 عن طريق الـUSB وبعد ذلك يمكنك إستخدامه لاسلكياً. بالرغم من دعم DualShock 3 إلا ان محاكي بلايستيشن لا يدعم إستخدام عصي تحكم الـAnalog، ومن خلال حديثي مع المطور فأن ذلك قيد العمل حالياً ومازال بمرحلة التطوير. لا توجد طريقة لدعم الـDualShock 4 حيث ان الطاقة اللازمة لتشغيله غير متوفرة بإستخدام السلك أو حتى لاسلكياً.

قائمة الأجهزة التي يشغلها Pixel:

هذه قائمة بمحاكيات الأجهزة المثبتة على الجهاز وسأتطرق إليها بالتفصيل لاحقاً: Atari 2600, Atari 7800, Sega Dreamcast, Nintendo Gameboy Advance, Sega Master System, Sega Mega Drive, Nintendo 64, NEO GEO, Nintendo Entertainment System, Sony PlayStation, Super Nintendo. هناك الكثير من الألعاب الموجودة على الـSD Card المرفقة مع الجهاز، ولكن إن كانت غير كافية لك فتستطيع تبديل مساحة الـSD Card وإضافة المزيد، أو حتى توصيل Hard Disk خارجي مع قائمة الألعاب التي تفضلها.

عند تشغيل أي محاكي ستلاحظ قائمة بأسماء الألعاب الموجودة مع شرح على جهة اليسار مصحوباً بصورة غلاف اللعبة، التقييم، تاريخ الإصدار، اسم المطور والناشر، نوع اللعبة، عدد اللاعبين، آخر مرة لعبت فيها اللعبة، عدد مرات اللعب، وشرح حول قصة اللعبة. عند الدخول إلى أي لعبة ستتمكن من العودة إلى القائمة بالضغط على زري Start و Select بنفس الوقت. يمكنك البحث عن الألعاب بالضغط على زر Select واختيار الحرف الذي تريد الوصول إليه، كما توجد خاصية Surprise me والتي تشغل لك لعبة عشوائياً.

يقوم الجهاز بتكبير الصورة إلى الـWide-Screen مع بعض المحاكيات لتتناسب أبعاد الصورة مع شاشات الـHDTV المستخدمة حالياً دون التأثير على جودة الصورة، ومع إستخدام الـHDMI فأن الألعاب تعمل بأعلى دقة يمكن مشاهدتها على أجهزة التلفاز الحديثة. قد تكون هذه مشكلة لبعض محبي إبقاء الألعاب الكلاسيكية على ماهي عليه دون التعديل على الصورة، فالبعض يفضل نظام الـ4:3 لبعض الألعاب والتي صممت خصيصاُ للعمل على أجهزة تلفاز CRT. كما أن الألعاب التي تستخدم المسدس الضوئي لن تعمل على جهاز Pixel وذلك بسبب إستخدام شاشات الـHDTV وعدم وجود إضافة المسدس الضوئي للجهاز.

من خلال تجربتي للجهاز لعدة أيام، لاحظت بأن معظم الأجهزة تعمل بشكل سلسل وبدون أي مشاكل، كل ماعليك التعود عليه فقط هو إختلاف التحكم في هذه الألعاب بسبب إستخدام جهاز تحكم مختلف عن الجهاز الأصلي، ولكن مع إمكانية إستخدام الـDualShock 3 فأن معظم هذه الأجهزة ستعمل بشكل رائع. بعض الأجهزة عانت من مشاكل البطئ أو الصوت كالـNintendo 64 و الـSega Dreamcast وقد يرجع ذلك لحداثة هذين الجهازين مقارنةً بالأجهزة الكلاسيكية الأخرى، كما يوجد بعض الـInput lag في بعض الأجهزة ولكن لا يؤثر كثيراً على اللعب. الجهاز لا يحتوي على تهوية، ووضعه في غرفة غير مكيفة ستزيد من حرارة الجهاز عند الإستخدام لأكثر من 6 ساعات متواصلة. دون ذلك فأن الجهاز بدون مشاكل تذكر، الشئ الوحيد الذي قد يكون مصدر إزعاج للبعض هو الحاجة إلى توصيل Keyboard خارجي لإمكانية التوصيل بالـWi-Fi لإستخدام مزايا الأفلام والمسلسلات في الجهاز.

بالإضافة إلى ذلك، فأن Pixel جهاز مشغل للوسائط، يحتوي على برنامج مشغل للأفلام مباشرة عن طريق الـStreaming للأفلام الجديدة، القديمة أو حتى مسلسلات التلفاز ومسلسلات قنوات Shaid.net. كما يحتوي على برنامج الـYoutube. بعد التوصيل بالانترنت ستستطيع الدخول إلى قائمة الأفلام أو المسلسلات والحصول على الفيلم الذي تريده وسيعطيك البرنامج اختيارات مختلفة للتشغيل، ستحتاج إلى سرعة انترنت لتتمكن من مشاهدة الأفلام دون تقطيع. كما توجد أداة للبحث عن الأفلام والمسلسلات بالإسم. جهاز Pixel حل جيد إذا اردت مشاهدة الأفلام على شاشة التلفاز عن طريق الـStreaming. لم أقم بتجربة هذه الخدمة بعمق، ولكني قمت بالتأكد من عمل هذه الخاصية قبل الكتابة عنها.

إحدى السلبيات الملحوظة للجهاز هو عدم وجود زر لإعادة تشغيل الجهاز، فقد واجهتني بعض المشاكل مع مشغل الوسائط احياناً ولم أتمكن من إعادة تشغيل الجهاز دون سحب سلك الطاقة مباشرةً. عادةً يقوم زري الـStart و Select بإعادتك للواجهة الرئيسية عند ضغطهم بنفس الوقت، ولكن واجهتني مشكلة أدت إلى إيقاف عمل الجهاز واضطررت إلى سحب السلك.

بإختصار، فأن جهاز Pixel مناسب لمحبي الألعاب الكلاسيكية وكذلك للاعبين الجدد. حيث سيوفر الجهاز تجربة ممتعة كهدية للاعبين الجدد لبدء اللعب بألعاب الأجهزة الكلاسيكية قبل الدخول إلى عالم الـPS4 و الـXbox One وقريباً الـNintendo Switch. فأنا أراها بداية مناسبة لعالم الألعاب وتجربة رخيصة الثمن مقارنة بما تقدمه بأكثر من 500 لعبة على أكثر من 10 أجهزة مختلفة. كما يعتبر جهاز مناسب للإستخدام في غرف المنزل المختلفة وعند قدوم الضيوف والأصدقاء. سيوفر جهاز Pixel راحة لمحبي الألعاب الكلاسيكية عن طريق تقديم جهاز واحد صغير الحجم يمكن من خلاله تخزين الكثير من الألعاب. جهاز Pixel يستحق الشراء لما يوفره من تجارب لألعاب NES، PlayStation، و NEO GEO وغيرها، فإن كنت من محبي ألعاب هذه الأجهزة فأن Pixel مناسب لك. يمكنك قراءة المزيد من التفاصيل حول كل محاكي بالأسفل.

جهاز Pixel متوفر للطلب المسبق حالياً عبر موقع الجهاز http://pixelsbh.com/pre-order، ويحتوي الموقع على عدة نسخ من الجهاز تأتي مع سعة تخزين مختلفة، وتبدأ من 16GB بسعر 60 دينار بحريني (600 ريال سعودي – 158 دولار أمريكي) – سعة تخزين 32GB بسعر 70 دينار بحريني (700 ريال سعودي – 185 دولار أمريكي) – سعة تخزين 64GB بسعر 85 دينار بحريني (850 ريال سعودي – 224 دولار أمريكي). كافة النسخ تحتوي على المحتويات التي ذكرتها سابقاً. ستتوفر الدفعة الأولى من الجهاز بشهر ديسمبر 2016.

تفاصيل حول المحاكيات الموجودة وتجربتي الشخصية: (مراجعة تفصيلية)

لم أنتهي من المراجعة بعد، ولكن الفقرات السابقة ستكون مناسبة لك لتقرير ما إذا كان الجهاز مناسباً لك أم لا. أما إذا كنت تبحث عن المزيد من التفاصيل فالفقرة التالية مخصصة لك. سأقوم هنا بالتحدث عن المحاكيات الموجودة وتجربتي معها بإختصار حتى أبين لك كيف كانت تجربتي الأولية مع الجهاز، ومدى سلاسة المحاكيات أو المشاكل التي واجهتها.

Atari 2600:

جهاز الـAtari 2600 يحتوي على جهاز تحكم بسيط، Joystick و زر احد. لذا فأن إستخدام جهاز التحكم المرفق لم يكن يسبب أي مشاكل إلا في بعض الألعاب بسبب إستخدام جهاز Atari 2600 الأصلي عصا تحكم وليس أزرار تحكم D-Pad. لعبة Air Raid كانت تتحول ألوانها إلى الأبيض والأسود بين الفترة والأخرى، بينما ألعاب أخرى كان تحكم الـD-pad غير دقيق فيها. هذه المشاكل ليست من الجهاز، بل من جهاز التحكم المستخدم المختلف عن الأصلي، حيث ستواجه مشاكل مع الألعاب التي تستخدم عصا التحكم بشكل دقيق.

Atari 7800:

الألعاب المتوفرة مع الجهاز تعمل بشكل رائع من ناحية الصورة والصوت، ولم أواجه مشاكل التحكم في الألعاب المثبتة ولكن قد تختلف تجربتك مع الألعاب التي تقوم بإضافتها انت إلى القائمة وذلك بسبب إختلاف جهاز التحكم عن الأصلي.

Sega Dreamcast:

لم تتوفر ألعاب له من الأصل، وبحسب المطور فأن محاكي الـDreamcast يعاني من مشاكل في تشغيل الألعاب من خلال بعض التأخير وهو مثبت للتجربة فقط.

Gameboy Advanced:

ألعاب جهاز نينتيندو المحمول Gameboy Advanced كثيرة وأغلبها مميزة. فرصة تجربة هذه الألعاب على الشاشة الكبيرة ودون الحاجة إلى القلق عن بطاريات الجهاز شئ جميل جداً. من خلال تجربتي لألعاب كثيرة على Pixel، لم تواجهني أي مشاكل تقنية خلال اللعب، بعض الألعاب كانت الأصوات فيها مشوشة وذلك بسبب الإختلاف عن الجهاز الأصلي. الصورة بدقة رائعة وجهاز تحكم SNES مناسب جداً على المحاكي، بالإضافة إلى ذلك فأن خاصية الحفظ في الألعاب تعمل بالشكل المتوقع حيث يمكنك حفظ اللعب من داخل هذه الألعاب والرجوع إليها وقتما شئت.

Sega Master System:

ألعاب جهاز SMS تعمل بشكل رائع، هناك بعض الـInput lag ولكن سرعان ماتتعود عليه ولم يؤثر في الألعاب التي قمت بتجربتها. يد تحكم الـSMS لا تحتوي على زر Start ومع جهاز Pixel فإن بالإمكان إيقاف اللعب عن طريق ضغط زر الـStart من خلال يد التحكم المستخدم. الـSNES Controller يعمل بشكل رائع مع ألعاب الجهاز. فرصة لتجربة ألعاب الـSMS.

Sega Mega Drive:

جميع ألعاب جهاز الـMega Drive أو الـGenesis التي جربتها تعمل بشكل ممتاز دون مشاكل. هناك إختلاف بسيط في الصوت بين الجهاز الأصلي والمحاكي، ولكن هذا بسبب عدم وجود قطعة الصوت الموجودة في الجهاز الأصلي. والمميز في جهاز Pixel بأنه يمكنك لعب الألعاب اليابانية، الأوروبية أو الأمريكية من كل الأجهزة، وتعطيك هذه فرصة جميلة لتجربة ألعاب لم تصلنا سابقاً. سيوفر الجهاز تجربة ممتاز لألعاب SEGA Mega Drive إن كنت تبحث عن ذلك.

Nintendo 64:

هذه الألعاب تعمل بشكل جيد. هناك بطئ في الأصوات والفيديو عند الوصول للـCutscenes ولكنها ترجع لطبيعتها مرة أخرى عن الرجوع للعب. إستخدام يدة تحكم DualShock 3 أقرب لجهاز تحكم الـN64. الأزرار موضوعة بشكل مناسب ولكن عليك معرفتها حتى تتمكن من اللعب بشكل أفضل. هناك بعض الأخطاء الرسومية Graphical Glitches في بعض الألعاب كـMario Golf وحتى Donkey Kong 64، وقد يكون هذا بسبب المحاكي المستخدم.

على العموم، يمكنك لعب ألعاب N64 ولكن قد تواجهك بعض المشاكل أو البطئ في الألعاب ولكنها قابلة للعب بنسبة 70% إلى 80% مقارنة بألعاب الأجهزة الأخرى والتي تعتبر أفضل من ناحية الإستخدام. فإن كنت تفكر بشراء Pixel من أجل ألعاب N64 فقط، فربما لن تكون راضي عن أداء الجهاز.

NEO GEO:

ثاني أفضل جهاز جربته على Pixel بالنسبة لي. جهاز الـNEO GEO لم يكن معروفاً بالنسبة لنا في دول الخليج، حيث كان الجهاز بسعر عالي جداً مقارنة بالأجهزة الأخرى. تعتبر ألعاب الـNEO GEO ألعاب أركيد بحتة، حيث أن جهاز التحكم الأصلي كان عصا أركيد لإعطاء تجربة دقيقة لألعاب الأركيد. محاكاة الجهاز على Pixel ممتازة، وبالإضافة إلى ذلك فأن الألعاب تعمل على الشاشة كاملة ولا توجد أي مشاكل من ناحية البطئ أو غيره. فرصة رائعة لتجربة ألعاب NEO GEO لأول مرة. قد تحتاج بعض الألعاب إلى تحكم دقيق بالـJoystick وقد تختلف عند تجربتها بإستخدام الـD-Pad، هذه هي المشكلة الوحيدة بإعتقادي حول ألعاب الـNEO GEO.

Nintendo Entertainment System:

أفضل جهاز بالنسبة لي دون منازع. بدايتي في الألعاب كانت على هذا الجهاز لذا فعشقي للجهاز كبير. جميع الألعاب التي جربتها مطابقة للأصلية وقمت بمقارنة بين الجهاز الأصلي وPixel، والفريق غير ملحوظ. هناك بعض الـInput lag ولكنه ليس ملحوظ بدرجة تؤثر على اللعب. الألعاب تعمل 99% والمكتبة توفر أكثر من 600 لعبة. إن كنت من محبي ألعاب الـNES و الـFamicom فأن هذا المحاكي فقط سبب مقنع لشراء الجهاز. كما ذكرت سابقاً، ستتوفر لديك مكتبة بأكثر من 600 لعبة كما يمكنك إضافة المزيد من الألعاب الأمريكية، الأوروبية أو حتى اليابانية، فرصة جميلة جداً لتجربة الكثير من الألعاب المميزة على هذا الجهاز. الألعاب التي تحتاج إلى الـLight Gun (كـDuck Hunt و Hogan’s Alley) لن تعمل بسبب شاشة الـHDTV و عدم توفر إضافة المسدس الضوئي.

PlayStation:

بعد تجربتي لمحاكي الـN64، لم أكن مقتنعاً بأن جهاز بلايستيشن الأول سيعمل بشكل ممتاز، توقعت بعض المشاكل ولكنني كنت مخطئاً! محاكي بلايستيشن يعمل بصورة رائعة جداً وخصوصاً مع إستخدام جهاز تحكم DualShock 3. الألعاب التي جربتها لم تحتوي على أي بطئ في الحركة أو مشاكل صوتية أو رسومية وكانت تجربة مشابهة للواقع مع الجهاز الأصلي. سبب مقنع آخر لشراء الجهاز لتجربة مكتبة ألعاب PS1. الألعاب تأتي بحجم 700MB تقريباً، لذا فوضعها جميعاً على الـSD Card سيأخذ مساحة كبيرة، ولكن بإستخدام هارددسك خارجي سيسهل عليك هذه المهمة. محاكي بلايستيشن لا يدعم إستخدام عصي الـAnalog، وهي ضرورية في بعض الألعاب، ومع حديثي مع المطور أخبرني بأن العمل جاري على دعم الـAnalog Sticks في ألعاب PS1 وهي في مرحلة التجربة.

Super Nintendo:

جهاز آخر يستحق التجربة، ألعابه تعمل بدون أي مشاكل من ناحية الرسوم، الصور، والتحكم. بإستخدام الـSNES Controller المرفق أو حتى بإستخدام DualShock 3، التحكم سلس والألعاب تعمل كما ينبغي. اللعبة الوحيدة التي واجهت معها مشاكل هي DOOM والتي تعمل بمعدل إطارات سئ، ولكن عدا ذلك فكل الألعاب التي قمت بتجربتها تعمل بشكل ممتاز.

في النهاية، جهاز Pixel يعتبر جهاز ألعاب ممتاز إذا أردت تجربة ألعاب NES, SNES, Genesis, NEO GEO, Gameboy Advance وجهاز PlayStation. حيث يتيح الجهاز محاكاة قريبة جداً من الجهاز الأصلي ويمكنك تخزين جميع ألعاب هذه الأجهزة في مكان واحد. إن كنت تبحث عن محاكي للـN64 أو الـSEGA Dreamcast فأنا لا أنصح بالجهاز لأن تشغيل هذه الألعاب بطئ بعض الشئ ويؤثر على تجربة اللعب، مازال بإمكانك لعب N64 ولكن قد تواجه بعض المشاكل بعكس الأجهزة الأخرى. من ناحية تشغيل الوسائط، فأن Pixel حل جيد لمتابعة الأفلام والمسلسلات مباشرة عبر التوصيل بالـWi Fi وإستخدام خدمات الـStreaming على الجهاز، ستحتاج إلى لوحة مفاتيح USB للتمكن من تسجيل الدخول والتوصيل بالـWi Fi. إن كنت محب للألعاب القديمة، أو ترغب بإهداء جهاز ألعاب لأحدهم، فإن Pixel مناسب جداً لذلك، مقارنةً بكمية الألعاب والأجهزة التي من الممكن لعبها على Pixel فإن سعر الجهاز مناسب، كما ستتمكن من تغيير الألعاب المخزنة بما يتناسب مع رغباتك.

 

عن Ali Al-Sahi

كاتب هاوي لعالم ألعاب الفيديو (الريترو والحديثة) والكوميكس. أحب ألعاب الأكشن والمغامرة، الآر بي جي، ألعاب المنصات الثنائية الأبعاد بالإضافة إلى ألعاب الإندي المميزة. Guacamelee!, Dust An Elysian Tail, Axiom Verge, Shovel Knight

اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

pacman-ce2

مراجعة Pac-Man Championship Edition 2

لعبة Pac-Man Championship Edition 2 ليست مجرد لعبة Pac-Man عادية. الجميع يعرف لعبة Pac-Man والتي ...